الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات شباب العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات شباب العرب :: الأقسام الإسلامية :: منتدى العقيدة الاسلامية

شاطر

السبت 09 يناير 2016, 10:26 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو لامع
عضو لامع

avatar

إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 04/01/2016
عدد المساهمات : 801
التقييم : 0
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arab-sedty.com
مُساهمةموضوع: تعليقات يسيرة على كتاب " فهرس الفهارس " ؛ للشيخ عبدالحي الكتاني


تعليقات يسيرة على كتاب " فهرس الفهارس " ؛ للشيخ عبدالحي الكتاني





 


بسم الله الرحمن الرحيم

هذه تعليقات يسيرة على كتاب " فهرس الفهارس " للشيخ عبدالحي الكتاني ، وهي ليست متعلقة بالأسانيد والإجازات ؛ لأني لست من أهل هذا الفن ، وإنما من نوعٍ آخر – كما يأتي - :


• في ( 1 / 125 ) : عند ترجمة الشيخ أحمد بن عيسى – رحمه الله – شارح نونية ابن القيم ، لم يذكر سنة وفاته ، وهي 1329هـ ؛ كما في " علماء نجد .. " ؛ للشيخ عبدالله البسام – رحمه الله - .



• في ( 1 / 249 – 250 ): ذكر خرقة الصوفية وفضلها ! وهذه الخرقة من محدثات أهل التصوف .
وهنا مقال علمي مهم عنها ؛ للدكتور بليل عبدالكريم – وفقه الله - :
http://www.alukah.net/culture/0/58960/



• في ( 1 / 274 ) : ترجم لشيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله – وأثنى عليه بما هو أهله ؛ ولكنه شان الترجمة بنقله لكذبة الرحالة الصوفي ابن بطوطة عليه في موضوع " حديث النزول " ، وتجد تفنيدها هنا :
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=181060


- ثم خطّأه في مسألة " شد الرحل " ؛ والصواب مع شيخ الإسلام رحمه الله ؛ لحديث : " لا تُشد الرحال .. " ، والتفصيل هنا :
http://www.dorar.net/art/281

- وذكر القول المنسوب لشيخ الإسلام أنه قال في حق القاضي عياض رحمه الله : ( غلا هذا المغيربي ) ! ولا يوجد هذا القول في كتبه – رحمه الله - ، وإنما هو كلامٌ مرسَلٌ ، لعله من خصومه – وما أكثرهم - .
وهذا قوله الصريح في القاضي عياض وكتابه :
قال : ( ومثل القاضي عياض بن موسى البستي مع علمه وفضله ودينه ، أنكر العلماء عليه كثيرًا مما ذكره في شفائه من الأحاديث والتفاسير التي يعلمون أنها من الموضوعات والمناكير ، مع أنه قد أحسن فيه وأجاد بما فيه من تعريف حقوق خير العباد ، وفيه من الأحاديث الصحيحة والحسان ما يفرح به كل من عنده إيمان ) .

وقال: ( وكل عالم بالحديث يعلم أن في هذا الكتاب من الأحاديث والآثار ما ليس له أصل ولا يجوز الاعتماد عليه ، فإذا قال القاضي عياض : ذكره فلان في كتابه ، فهو الصادق في خطابه ، وإذا لم يذكر من أين نقله لم نتهمه ، ولكن نتهم من فوقه ، وقد رأيناه ينقل من كتب فيها كذب كثير ، وهو صادق في نقله منها ، لكن ما فوقه لا يجوز الاعتماد عليهم ).
" الردعلى البكري ، ص7و24و25 " .

- وأساء الكتاني بنقله عن الصوفي زروق قوله الجائر في ابن تيمية : ( وهو مطعون عليه في العقائد ) !! ولا شك أن عقيدة الشيخ تُخالف عقيدة الصوفية الأشعرية ، فلا يُتوقع منهم أن يُصوبوه .



• في ( 1 / 316 ) : ذكر ترجمة الصوفي ابن عربي ، ووصفه بالشيخ الأكبر ! وذكر من أثنى عليه ، وأحال لمعرفة مقداره ! إلى كتاب الصوفي عبدالغني النابلسي " الرد المتين على منتقص العارف محيي الدين " .
ولم يذكر من رد عليه وطعن في عقيدته – وهم الأكثر - بخلاف ما فعله مع ابن تيمية !
ولتعرف حقيقة هذا الصوفي وعقائده المنحرفة ؛ طالع هذا الكتاب الموسّع عنه ؛ للدكتور دغش العجمي - وفقه الله - :

" ابن عربي: عقيدته ، وموقف علماء المسلمين منه من القرن السادس إلى القرن الثالث عشر " :

http://waqfeya.com/book.php?bid=9387




• في ( 1 / 364 ) : قال عن الشيخ محمد بن عبدالوهاب – رحمه الله - : ( إمام الطائفة الوهابية ) !
ولقب الوهابية – كما هو معلوم – أُطلقه خصوم الدعوة السلفية ؛ للتنفير منها :
http://waqfeya.com/book.php?bid=8499



• في ( 1 / 439 ) : ذكر أن للرياحي التونسي ردًا على الوهابية !
وهنا كتاب دافع عن الدعوة السلفية ؛ وأجاب عن شبهات أعدائها ؛ من أمثال الرياحي وغيره :
http://waqfeya.com/book.php?bid=1875



• في ( 2 / 583 ) : ذكر الصوفي الشلي صاحب كتاب " المشرع الروي " المليء بالخرافات . وهنا نبذة عنه :

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=50741



• في ( 2 / 721 ) : عند ترجمة الشيخ عابد السندي ذكر أن من مؤلفاته ( رسالة في جواز التوسل والاستغاثة وصدور الخوارق من الأولياء المقبورين .. من أحسن ما كُتب في هذا الباب وأفيد وأجمع ) !!

قلت : ذكرها الأستاذ سائد بكداش في كتابه عن الشيخ عابد السندي ( ص 437 ) بعنوان " رسالة في التوسل وأنواعه وأحكامه " !
ثم رأيت وهبي غاوجي قد طبعها مرفقة بكتاب الكوثري " محق التقول " ( ص 163 – 204 ) بعنوان " جواب سؤال حول التوسل والاستغاثة " ، فقرأتها ، فإذا هو يفتتحها بقوله :


( إن قول القائل : أغثني يا رسول الله ، ما أراه مستنكرًا ولا مستقبحًا ) !!

ثم راح يُدلل – بتلبيس وخلط – على هذا القول الشركي ، فلا حول ولا قوة إلا بالله .

وليُعلم أن الاستغاثة التي تعني : دعاء الميت وطلب الغوث منه ؛ سواءً كان نبيًا أو غير نبي ؛ شركٌ أكبر مُخرجٌ من الملة .
وأما التوسل الذي يعني : دعاء الله وحده بجاه نبيه صلى الله عليه وسلم ؛ فهذا بدعة وليس شركًا .

والقبوريون يخلطون بينهما ؛ للتلبيس على المسلمين ، وصرفهم عن تحقيق العبادة لله وحده ، إلى دعاء الموتى – والعياذ بالله - .

ووا حسرة من يكتب أو ينشر أو يطبع أو يثني على أمثال هذه الكتب التي تُزين للمسلمين دعاء الأموات ، وما أحراه بأن يصدق عليه قوله تعالى : ( ذلكم الله ربكم له الملك والذين تدعون من دونه ما يملكون من قطمير * إن تدعوهم لا يسمعوا دعاءكم ولو سمعوا ما استجابوا لكم ويوم القيامة يكفرون بشرككم ولا ينبئك مثل خبير ) ، وقوله تعالى : ( ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة وهم عن دعائهم غافلون * وإذا حُشر الناس كانوا لهم أعداء وكانوا بعبادتهم كافرين ) .

وهنا بحث مُحكّم عن حكم الاستغاثة :
http://www.mahaja.com/oldlibrary/play-2314.html

وهنا لمعرفة أنواع التوسل وأحكامها :
http://www.minhajnobowa.net/articles/show/138



• في ( 2 / 730 ) : عند ترجمة الشيخ عبدالحي اللكنوي : ذكر أن من مؤلفاته رسائل في تجويز شد الرحل . وقد سبق بيان القول الصواب في هذه المسألة عند الحديث عن ابن تيمية .



• في ( 2 / 856 ) : عند ترجمة علامة تونس المكي بن عزوز – رحمه الله - ؛ قال عنه : ( وأعجب ما كان فيه الهيام بالأثر والدعاء إلى السنة ) . وهنا مقالٌ لي عن عودته – رحمه الله – إلى السلفية :

http://www.saaid.net/Warathah/Alkharashy/m/117.htm



• في ( 2 / 984 ) : عند ترجمة سلطان المغرب سليمان العلوي – رحمه الله - ، ذكر أنه ( لم يكن قد انسلخ عن الطريق والأوراد ؛ كما يظن ظانون من خطبته المعروفة في البدع .. ) .

قلت : خطبته تشهد بغير هذا . تجدها مع التعليق عليها هنا :
http://www.alsoufia.com/main/article...rticle_no=3171



• في ( 2 / 2009 ) : عند ترجمته لمحدث العراق : الشيخ علي السويدي – رحمه الله - ، قال عنه : ( وسلوكه أخيرًا على يد الشيخ المذكور – أي خالد الكردي – يقضي برجوعه عن أكثر مافي كتابه " العقد الثمين " من المبادئ ) !!

قلت : هذا تشكيك في معتقد السويدي السلفي بالأماني والظنون ! وانظر هنا ترجمة السويدي ،وثناء العلماء عليه ، ومحتويات كتابه " العقد الثمين " التي لم ترق للكتاني :
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=181940



• في ( 2 / 1075 ) : عند ترجمة صديق حسن خان – رحمه الله - : أجاد الكتاني في الدفاع عنه تجاه ما اتهمه به صاحب كتاب " اكتفاء القنوع .." من أنه ( كلف العلماء بوضع المؤلفات ثم نسبها لنفسه ) !

قال الكتاني : ( التآليف تآليفه ، ونفَسه فيها متحد ) .



• في ( 2 / 1082 ) : عند ترجمة الصوفي الشهير :عبدالوهاب الشعراني " : ذكر أنه صافح المتبولي عن الخضر عليه السلام ! طالع مقالاً مهمًا عن الخضر :
http://www.alserdaab.org/articles.aspx?article_no=984

وهنا عن بعض خرافات الشعراني :
http://www.alsoufia.com/main/article...rticle_no=3682



• في ( 2 / 1084 ) : عند ترجمة الشوكاني : نقل عن عبدالحي اللكنوي قوله عنه : ( له في تأليفاته الحديثية والفقهية اختيارات شنيعة ، مخالفة لإجماع الأمة ، وتحقيقات مخالفة للمعقول والمنقول ) . ولم يذكر مثالاً لهذه الاختيارات التي عدها شنيعة . فلعله لو ذكر شيئًا منها يكون الحق فيها مع الشوكاني ؛ لأنه – كما هو معلوم – أقرب إلى السنة وأهلها من اللكنوي .



والله الموفق ..





الموضوع الأصلي : تعليقات يسيرة على كتاب " فهرس الفهارس " ؛ للشيخ عبدالحي الكتاني // المصدر : منتديات شباب العرب


توقيع : انثى برائحة الورد






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2017 منتديات شباب العرب

www.arab-shbab.com



Top