الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات شباب العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات شباب العرب :: الأقسام الإسلامية :: منتدى العقيدة الاسلامية

شاطر

الأحد 10 يناير 2016, 10:56 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو لامع
عضو لامع

avatar

إحصائيةالعضو

تاريخ التسجيل : 04/01/2016
عدد المساهمات : 801
التقييم : 0
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arab-sedty.com
مُساهمةموضوع: حق الله على عباده وحق العباد على الله عز وجل


حق الله على عباده وحق العباد على الله عز وجل



اقتباس :
[size=48]موضوع عن حق الله على عباده وحق العباد على الله عز وجل[/size]







[size=32]بسم الله الرحمن الرحيم

[/size][size=32]حق الله على عباده …. وحق العباد على الله


[/size][size=32]*- حق الخالق وحق المخلوق :[/size][size=32]- قال الله – عز وجل -: {وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللهَ لا يُحِبُّ مَنْ كَانَ مُخْتَالاً فَخُوراً}.


[/size][size=32]- قال ابن كثير: يأمر الله تبارك وتعالى بعبادته وحده لا شريك له؛ فإنه هو الخالق الرازق المنعم المتفضل على خلقه في جميع الآنات والحالات، فهو المستحق منهم أن يوحدوه، ولا يشركوا به شيئا من مخلوقاته، كما قال رسول الله لمعاذ: “أتَدْرِي ما حَقُّ الله على العباد؟ ” قال: الله ورسوله أعلم. قال: “أن يَعْبدُوهُ ولا يُشْرِكُوا به شيئا”، ثم قال: “أتَدْري ما حَقُّ العبادِ عَلَى اللهِ إذا فَعَلُوا ذلك؟ ألا يُعَذِّبَهُم”.


[/size][size=32]- قال ابن رجب: فجمع الله تعالى في هذه الآية بين ذكرِ حقِّه على العبد وحقوقِ العباد على العبد أيضاً، وجعل العبادَ الذين أمرَ بالإحسان إليهم خمسة أنواع:[/size][size=32]-

أحدها:
[/size][size=32]من بينَه وبينَ الإنسان قرابةٌ، وخصَّ منهمُ الوالدين بالذِّكر؛ لامتيازهما عن سائر الأقارب بما لا يَشْرَكونهما فيه، فإنَّهما كانا السببَ في وجود الولد ولهما حقُّ التربية والتأديب وغير ذلك.


[/size][size=32]- الثاني: مَنْ هو ضعيفٌ محتاجٌ إلى الإحسان؛

وهو نوعان: من هو محتاج لضعف بدنه، وهو اليتيم،
ومن هو محتاج لِقِلَّةِ ماله، وهو االمسكين.

[/size][size=32]- الثالث: مَنْ له حقُّ القُرب والمخالطة، وجعلهم ثلاثة أنواع:

جارٌ ذو قربى، وجار جنب (البعيد عنك في الجوار أو النسب)،

وصاحبٌ بالجنب (الرفيق في السفر أو صناعة وقيل الزوجة).

[/size][size=32]
- الرابع:
من هو واردٌ على الإنسان، غيرُ مقيم عندَه، وهو ابن السبيل يعني: المسافر إذا ورد إلى بلدٍ آخر، وفسَّره بعضُهم بالضَّيف.


[/size][size=32]- الخامس: ملكُ اليمين، وقد وصَّى النَّبيُّ – – بهم كثيراً وأمر بالإحسانِ إليهم، وروي أنَّ آخرَ ما وصَّى به عند موته: (الصلاة وما ملكت أيمانكم)، وأدخل بعضُ السَّلف في هذه الآية: ما يملكُهُ الإنسان من الحيوانات والبهائم.


[/size][size=32]والحمدلله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين[/size]





الموضوع الأصلي : حق الله على عباده وحق العباد على الله عز وجل // المصدر : منتديات شباب العرب


توقيع : انثى برائحة الورد






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2017 منتديات شباب العرب

www.arab-shbab.com



Top